احتفالات عارمة في مدريد بفوز الفريق الملكي بلقب الكأس

140417122553_real_madrid_cup_512x288_afp

وخرج الآلاف إلى الشوارع للتعبير عن فرحتهم العارمة بفوز الفريق، الذي غادر ملعب المستايا في بلنسية متوجها إلى مدريد عقب انتهاء المباراة ومراسم التتويج مباشرة.

وطاف أعضاء الفريق رافعين الكأس شوارع العاصمة في حافلة مفتوحة لتحية جماهيرهم.
وكان الفريق الملكي قد نجح في المباراة النهائية في الفوز على نادي برشلونة بهدفين لهدف في لقاء مثير تفوق فيه ريال مدريد على كافة المستويات المهارية والبدنية والتكتيكية.
وسجل الأرجنتيني انخيل دي ماريا هدف التقدم للريال في الدقيقة الحادية عشرة من كرة تلقاها من وسط الملعب ودخل بها منطقة الجزاء وسددها على يسار الحارس.
وفي الدقيقة الثامنة والستين تعادل مارك بارترا لبرشلونة من ضربة رأس مستفيدا من ركلة ركنية نفذها تشابي.
وبلغت المباراة قمة إثارتها عندما ركض الويلزي جاريث بيل بسرعة كبيرة لمسافة طويلة من نصف الملعب من جهة اليسار لينفرد بالمرمى ويحرز هدفا مدهشا قبل خمس دقائق من نهاية المباراة.
ولاحت فرصة أمام برشلونة لإدراك التعادل مرة أخرى في الدقيقة 89 حينما سدد نيمار من داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته ارتدت من القائم.
وبهذا الفوز يصبح رصيد رسال مدريد من الفوز ببطولة الكأس المحلي 19 مرة، متأخرا بسبعة ألقاب عن غريمه التقليدي برشلونة، صاحب الرقم القياسي في عدد المرات التي رفع فيها الكأس.
كما يعد هذا أول لقب يحققه النادي الملكي منذ عام 2011 عندما أحرز البطولة نفسها بعد تغلبه في المباراة النهائية على برشلونة 1-0.
ولا يزال الفريق الذي يدربه الايطالي كارلو انشيلوتي ينافس على لقب الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا، ما يعطيه الفرصة لأن يصبح ثاني فريق إسباني يحرز الألقاب الثلاثة في موسم واحد منذ فعلها برشلونة في عام 2009.

مشاركة هذا المقال